تسجيل الدخول
Loder




كلمة رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد في منتدى "أفضل ممارسات الحوكمة في مكافحة الفساد في المنشئات العائلية"

01/07/1435

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الأمين.
سعادة رئيس مجلس الغرف السعودية، السيدات والسادة ضيوف المنتدى، الحضور الكريم.
يقول الله سبحانه (ولا تبخسوا الناس أشياءهم ولا تعثوا في الأرض مفسدين).
يطيب لي أن أكون معكم في هذا اللقاء المبارك الذي يأتي بهدف تعزيز التعاون بين الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد (نزاهة) ومؤسسات القطاع الخاص بما فيها الشركات العائلية، ومؤسسات المجتمع المدني، فيما يؤدي إلى تضافر الجهود في اتجاه تعزيز قيم النزاهة وإنكار الفساد ومحاربته، ونسعد بتجاوبكم جميعاً.
• السيدات والسادة:
  في المملكة العربية السعودية صدرت الاستراتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد في بداية العام (2007م) كأول استراتيجية على مستوى الوطن جعلت مهمة مكافحة الفساد هماً وطنياً يشارك في حمله كل مكونات المجتمع وكياناته، أفراداً ومؤسسات, وأقامتها على مبادئ تؤسس لمنهج فريد ينطلق من الواجب الشرعي والوطني، ثم الواجب الأخلاقي والإنساني، ثم سلطة القانون، وهو ما أكد بأن مكافحة الفساد ليست خياراً، ولا جهد جهة بعينها، ولا فرداً بعينه، بل هو جهد وطني، والتزام أخلاقي، وواجب ديني يبدأ بالأسرة مروراً بالعلماء والمفكرين، ومؤسسات المجتمع المدني، ومؤسسات القطاع العام والخاص والأفراد.
ثم انشأت الدولة بعد ذلك الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد في بداية العام (2011م) حين أصدر ولي الأمر الأول فيها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز أمره بتكوين الهيئة تكويناً فريداً غير مألوف في الهيئات المماثلة، يمكن استنباطه من المبادئ الآتية:
1-إرتباط الهيئة بالملك مباشرة.
2-تمتعها بالشخصية الاعتبارية المستقلة مالياً وادارياً.
3-عدم خضوعها لتأثير أي جهة، وليس لأحد التدخل في مجال عملها.
4-هدفها حماية النزاهة, وتعزيز مبدأ الشفافية، ومكافحة الفساد المالي والإداري بشتى صوره ومظاهره وأساليبه.
5-تشمل مهامها جميع القطاعات الحكومية، والشركات التي تمتلك الدولة فيها نسبة لا تقل عن 25%، كما تشمل منشآت القطاع الخاص من حيث التأكد من قيام تلك المنشآت بتطبيق المبادئ والإجراءات التي تكفل حماية النزاهة ومكافحة الفساد لديها، من اعتماد خطط وبرامج لذلك.
6-تشمل مهامها متابعة تنفيذ الأوامر والتعليمات الخاصة بالشأن العام ومصالح المواطنين.
7-تعمل على تحقيق الأهداف الواردة في الاستراتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد, ومتابعة تنفيذها, ورصد نتائجها, وتقويمها ومراجعتها، ووضع برامج عملها وآليات تطبيقها.
• السيدات والسادة:
إن مفهوم الحوكمة الذي يتلخص بوضع الضوابط والوسائل الرقابية التي تضمن حسن إدارة المنشأة والنأي بها عن الممارسات المعيبة غير المنسجمة مع أخلاقيات الإدارة الرشيدة، ما هو إلا ترجمة لمفهوم النزاهة والشفافية، وقمع الفساد ومحاربته، ولقد بات من المهم العمل بجدية ووعي مع مفهوم الحوكمة وآلياته في المنشئات العائلية، وخلق البيئة المناسبة المحفزة على تبني هذا المفهوم لدى سائر العاملين، ناهيك عن الإدارة.
وتولي الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد عناية خاصة بشفافية الإجراءات ووضوحها، باعتبار أن الشفافية من أكثر الوسائل فعالية في مكافحة الفساد المالي والإداري، وتعمل الهيئة على إقرار مبدأ الوضوح (الشفافية) وتعزيزه داخل مؤسسات الدولة والقطاع الخاص، لإيمانها بأن الوضوح وسيلة فاعلة للوقاية من الفساد، وأن اعتماده كممارسة وتوجه أخلاقي يضفي على العمل المصداقية والاحترام، وهذا هو أحد المبادئ التي أقرتها الإستراتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد، وأوكلت إلى الهيئة متابعه تنفيذه.
أعيد التأكيد على أن مهمة تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد المالي والإداري هي مهمتكم وواجبكم، من أجل حمايتكم، وضمان نزاهة أعمالكم، وقد وفرت الهيئة أمامكم أعداداً وفيرة من مطبوعة الاستراتيجية باللغتين العربية والإنجليزية، وغيرها من الإصدارات والوسائل، كما أعيد التأكيد على أن تكاتف الجهود وتضافرها وتعزيزها في سبيل ذلك هو التزام شرعي وحتمي وأخلاقي، وتبدي الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد استعداداها التام لإمداد أي منشأة بما تحتاجه من الوسائل والدعم لتبني الخطط والبرامج التي تضمن تحقيق ذلك.
ختاماً لا يسعني إلا أن أشكر كل من حضر وأسهم في المشاركة، وسوف يسهم في تحقيق أهداف هذا اللقاء، راجياً لمنتداكم التوفيق والسداد.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,