تسجيل الدخول
Loder




الشريف يوجه رسالة إلى منسوبي (نزاهة) بمناسبة مرور (3) سنوات على تأسيسها

13/04/1435

تلقى منسوبو الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد (نزاهة) رسالة موجهةً عبر البريد الإلكتروني الخاص بالهيئة، من معالي رئيس الهيئة الأستاذ محمد بن عبدالله الشريف، يهنئوهم فيها بمناسبة مرور (3) سنوات على تأسيس الهيئة، وأشار إلى أن إنشاء الهيئة يعد خطوة هامة في منظومة الإصلاح، الذي يرعاه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود.
وقال الشريف في رسالته "يطيب لي أن أهنئكم بمناسبة مرور ثلاث سنوات على إنشاء هذا الكيان الذي نفخر بالانتماء اليه، الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد(نزاهة)، الذي يعد خطوة هامة في منظومة الاصلاح التي رعاها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله.
وها هي ذي هيئتكم، وقد أصبحت كيانا واقعا فاعلا، تُعقَدُ عليه الآمال من القيادة الحكيمة، والمواطنين لحماية المال العام، ومحاربة الفساد، والقضاء عليه، على هَدْيٍ كريم من مقاصد شريعتنا المطهرة، التي حاربت الفساد، وأوجدت الضمانات، وهيأت الأسباب لمحاصرته، وتطهير المجتمع من آثاره الخطيرة، وتبعاته الوخيمة على الدولة في مؤسساتها، وأفرادها، ومستقبل أجيالها.
إننا ونحن نستعرض هذه السنوات الثلاث التي مرت بنا، وما تم فيها من إنجازات، لنحمد الله إذ وفقنا جميعا لتحقيقها، بما يرضيه سبحانه، محتسبين في ذلك الأجر عنده جل شأنه، وتحقيق ما يتطلع إليه ولاة الأمر من إنشاء هذه الهيئة، وأزعم أن ذلك الذي تحقق هو نتاج جهود جماعية، لم تقم بها إدارة بعينها، أو مسئول بعينه، وإنما هو تظافر وتكامل للجهود في مرحلة الإنشاء التي تعتبر مرحلة التحدي وإثبات الذات، وتجاوز العقبات.
ولا يفوتني أن أرحب بمن انضم من الزملاء تباعا عبر سنوات الهيئة، وأسهم في بنائها، راجيا أن نستمر في ذلك، يحدونا الأمل في مواصلة النجاح لتحقيق المزيد في سبيل حماية النزاهة، وتعزيز مفهوم الشفافية ومكافحة الفساد المالي والإداري بشتى صوره ومظاهره وأساليبه.
والله أسأل أن يوفقنا جميعا لما في خير وصلاح وطننا العزيز، وكل عام و(نزاهة) بخير، والفساد في انحسار."