تسجيل الدخول
Loder




في مجلس الشورى رئيس الهيئة يجيب على أسئلة المواطنين

14/03/1435

أجاب معالي رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد الأستاذ/ محمد بن عبدالله الشريف على أسئلة واستفسارات المواطنين المتعلقة بمهام الهيئة واختصاصاتها، والانجازات التي تحققت منذ إنشائها.
جاء ذلك في الجلسة التي عقدت يوم الاثنين الموافق 12/3/1435هـ في مقر مجلس الشورى، حيث استُهلت الجلسة بترحيب رئيس الجلس معالي الشيخ/ عبدالله بن محمد آل الشيخ برئيس الهيئة وصحبه الكرام مثنياً لمعالي رئيس الهيئة مبادرته بالحضور، مثنياً على الجهود التي بذلتها الهيئة في سبيل تعزيز قيم النزاهة ومحاربة الفساد، رغم قصر عمرها، مبدياً رغبة المجلس في استمرار التعاون والتواصل مع الهيئة، مشيداً في الوقت نفسه بالدعم الذي تلقاه الهيئة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين.
من جانبه أكد معالي رئيس الهيئة في كلمته أن الهدف من إنشاء الهيئة هو حماية النزاهة، وتعزيز مبدأ الشفافية، ومكافحة الفساد المالي والإداري بشتى صوره ومظاهره وأساليبه، وأن تشمل جميع القطاعات الحكومية والشركات التي تشارك الدولة في ملكيتها بنسبة لا تقل عن 25%، ولا يستثنى من ذلك كائناً من كان، وتسند إليها مهام متابعة تنفيذ الأوامر والتعليمات الخاصة بالشأن العام، مشيراً في الوقت نفسه أن للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد اختصاصات عديدة لتحقيق أهدافها، ومنها التحري عن أوجه الفساد المالي والإداري في عقود الأشغال العامة وعقود التشغيل والصيانة وغيرها من العقود المتعلقة بالشأن العامة.
وعد معاليه في كلمة بلاغات المواطنين من أهم المصادر التي تستفي منها الهيئة المعلومات عن الفساد والإهمال والقصور في الجهات الحكومية، إلى جانب الوسائل الأخرى التي تتمثل بما يرد عبر موقع الهيئة الالكتروني، أو الحضور الشخصي لمقر الهيئة.
وقد أتاح رئيس المجلس المجال أمام رئيس لجنة حقوق الإنسان العرائض لطرح أسئلة المواطنين واستفساراتهم التي تلقاها المجلس منذ إعلانه عن حضور معالي رئيس الهيئة، كما أتيح لأعضاء المجلس طرح أسئلتهم ومداخلاتهم، حيث أجاب معالي رئيس الهيئة عليها، وقد حضر الجلسة معالي نائب الرئيس لحماية النزاهة الدكتور/ عبدالله العبدالقادر ومعالي نائب الرئيس لمكافحة الفساد الأستاذ/ أسامة الربيعة، وعدد من منسوبي الهيئة.