تسجيل الدخول
Loder




(نزاهة) ترصد عدد من التجاوزات المالية والإدارية في مستشفى القوات المسلحة بالرياض، والإدارة العامة للخدمات الطبية

16/02/1434

​صرح مصدر مسؤول في الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد (نزاهة)، بأن الهيئة تلقت بلاغاً من أحد المواطنين بشأن تجاوزات مالية وإدارية في الإدارة العامة للخدمات الطبية، ومستشفى القوات المسلحة بالرياض.
وأوضح المصدر أن الهيئة قامت بتكليف ممثلين عنها للتحقق من صحة ما ورد في البلاغ, وتبين للهيئة حصول تجاوزات مالية وإدارية، ومن ذلك تجاوزات تتعلق بالتوظيف, وتشمل التوسع في عملية التوظيف, دون الالتزام بالنواحي المالية، وما ترتب على ذلك من إحداث وظائف جديدة, بلغ عددها(564) وظيفة, دون وجود اعتمادات مالية كافية لها في عام 1430هـ،  كما أوضح المصدر وجود خلل في آلية التوظيف المتبعة لدى إدارة الموارد البشرية، حيث لا يتم الإعلان عن الوظائف اكتفاء بما يتوفر من معلومات, مما يؤدي إلى ترك مساحة يمكن من خلالها التلاعب وتدخل الواسطة والمحسوبية وتعيين غير المستحقين, وكذلك وجود شبهة في تزوير شهادة التصنيف المهني لأحد الأطباء، وتوظيف عددٍ من العاملين دون إعلان، ومنح رواتب استثنائية خارج سلم الرواتب المطبق لموظفي برنامج التشغيل الذاتي، واعتماد ترقيات استثنائية لبعض موظفي برنامج التشغيل الذاتي بشكل غير نظامي، وأضاف المصدر بأنه لوحظ ابتعاث عدد كبير من الموظفين والموظفات في المستشفى بدون مراعاة ضوابط الابتعاث، علاوة على ما تبين للهيئة من وجود شبهة فساد  تتمثل في الازدواجية في الصرف من قبل جهتين حكوميتين هما المستشفى العسكري بالرياض/  ووزارة التعليم العالي لبعض المبتعثين، كما تبين للهيئة عدد من المخالفات المتعلقة بصرف بدلات غير مستحقة، تتمثل في صرف (بدل ندرة ، بدل تميز ، بدل تفرغ ) لعدد من الضباط ممن لا يحملون مؤهلاً صحياً، وأشار المصدر إلى كشف عدد من المخالفات المتعلقة بالسيارات، كصرف بدل الانتقال بشكل غير مستحق نظاماً، وقد شملت المخالفات عدداً كبيراً من الموظفين لم يثبت أن أعمالهم تتطلب تسليمهم سيارات وبقائها معهم طيلة الوقت.  كما لوحظ عدم وجود اسم الجهة واضحاً على السيارات المسلمة لمدراء الإدارات، يحدد ملكيتها وعائديتها، ومن التجاوزات المالية والإدارية استئجار عدد من الفلل لإسكان عدد من الأطباء, بمبالغ تزيد عن الحد المحدد نظاماً، واستئجار فلل لعدد من الضباط الإداريين ((غير الأطباء)) بشكل غير نظامي، و بتكلفة تجاوزت الحد المنصوص عليه نظاماً، كما لوحظ أن بعض الموظفين استؤجرت لهم مساكن تظهر ملكيتها بأسماء زوجاتهم.
وأضاف المصدر وجود تجاوزات متعلقة بمشروع نظام معلومات المستشفيات الموحد(HIS), حيث تبين للهيئة أن القيمة الإجمالية للعقد بلغت  (79,985,106) ريالاً, وبعد انتهاء مدة العقد, تبين أن ما تم تنفيذه بلغ (14%) فقط من مجمل العقد, في حين تم دفع مبلغ (45,434,334) ريالات, والتي تمثل  (56% ) من إجمالي قيمة المشروع, مما  يتطلب معه التحقيق في الموضوع ومساءلة المتسبب في هدر المال العام.
  وأنهى المصدر تصريحه بأن الهيئة ، قامت بإحالة ما أشير إليه لهيئة الرقابة و التحقيق، بناء على ما نصت عليه المادة (3/3)  من تنظيمها, وطالبت بالتحقيق مع من نسبت لهم تلك التجاوزات, وإفادة الهيئة.