تسجيل الدخول
Loder




نزاهة تعتمد قواعد السلوك الوظيفي لمنسوبيها

01/01/1434

​أصدر رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد (نزاهة) قراراً  باعتماد قواعد السلوك الوظيفي في الهيئة، التي تعكس الطبيعة الخاصة لأعمالها، وتوجب اتساق منسوبيها مسلكياً مع تلك الطبيعة، سعياً لتحقيق الأهداف المستوحاة من تنظيمها، ومن الاستراتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد، ومن عدد من الأوامر الملكية.
 وقد جاء إقرار هذه القواعد، حثاً لمنسوبي الهيئة للارتقاء بمستويات أدائهم وسلوكياتهم وعلاقاتهم، إلى أعلى درجات المهنية والجودة، انطلاقاً مما يحوزونه من قدرات ومهارات، وأهلية لإنجاز الأعمال التي يكلفون بها.
كما يأتي إقرار الهيئة لتلك القواعد وتطبيقها على موظفيها، تأكيداً منها على مفاهيم متوخاة وتطلعات سامية، كون الانتساب للهيئة، هو حملٌ لأمانة الإصلاح، وحماية للنزاهة، وتعزيز للشفافية، ومكافحة للفساد، ومراعاة لمصلحة الوطن والمواطن، وشعورٌ بالمسؤولية تجاه الشأن العام.
ومن أهم ما اشتملت عليه القواعد أن الصدق والأمانة وإتقان العمل، تمثل الإطار والمنبع لسلوكيات منسوبي الهيئة، إلى جانب التزام الحيدة والعدالة، وتجنب أي فعل أو قول قد ينسب للهيئة معاملة تفضيلية لأي جهة أو فرد ، وعدم قبول أي مزية أو هدية أو هبة أو ما في حكم ذلك، والسعي الدائم إلى تحسين وتطوير قدراته ومهاراته، والإفصاح عن أي حالة تعارض مصالح وقعت أو محتملة الوقوع في عمل يكلف به.