تسجيل الدخول
Loder




(نزاهة) تخاطب وزارة النقل بشأن مشروع طريق سلوى‎

10/10/1433

 
صرح مصدر مسؤول بالهيئة الوطنية لمكافحة الفساد (نزاهة)، بأن الهيئة تلقت بلاغاً من أحد المواطنين، بشأن التحويلة التي ذُكر أنها تهدد حياة العابرين على طريق سلوى / منفذ البطحاء، وذلك ضمن مشروع تنفيذ الطرق الثانوية بالمنطقة الشرقية.
وقد كلفت الهيئة أحد مُهندسيها بالوقوف على المشروع، وتبين أن المشروع هو تنفيذ الطرق الثانوية بالمنطقة الشرقية الذي يتضمن تنفيذ ازدواج  الطريق المؤدي إلى ميناء أبو قميص، وإصلاح المسار القديم لطريق سلوى/ البطحاء بطول (30) كلم،  وتبين أن نسبة إنجاز المشروع الفعلية حين وقوف الهيئة عليه لم تتجاوز (42%) بينما المدة الفعلية للمشروع قد انقضت، مما يعني تعثر المشروع. ولوحظ وجود تحويلة لمسار الطريق يبلغ طولها(30)كلم، وهي  شديدة الضيق في مداخلها ومخارجها، كما لوحظ ضيق في مسار التحويلة نفسه، وكما هو معروف فأن الطريق دولي، وتمر به العديد من المركبات الصغيرة والشاحنات، وتقع الحوادث عند محاولة المركبات الصغيرة تجاوز الشاحنات، في الغالب، داخل التحويلة، لضيقها.

وقد طلبت الهيئة من وزارة النقل التحقيق في أسباب تعثر المشروع، بما​ في ذلك المخالفات التي صاحبت تنفيذه، وعدم متابعة سير العمل فيه أولاً بأول حتى لا تفاجأ الوزارة بما حصل، ومحاسبة كل مقصر، وتطبيق ما يقضي به النظام بحقه، على أن يشمل ذلك التحقيق في  أسباب عدم كفاءة التحويلة، وعدم توفير وسائل السلامة، والعمل عاجلاً على اصلاحها، خصوصاً وان الطريق يعد من اهم الطرق الدولية للمملكة.​
​​​