تسجيل الدخول
Loder




(نـزاهـة) تقف على أوضاع مدينة الملك سعود الطبية بالرياض

27/07/1433

​صرح مصدر مسؤول بالهيئة الوطنية لمكافحة الفساد, بأن الهيئة تابعت ما نشر في إحدى الصحف المحلية, حول (طول المواعيد ونقص الأدوية في مدينة الملك سعود الطبية), وإعمالا لاختصاصاتها فقد قامت الهيئة بتكليف أحد منسوبيها للتحقق مما نشر.
وقد تبين للهيئة أن هناك تأخر في صرف الأدوية للمرضى، وطول فترات انتظارهم, وأنه لا يتم تقديم الخدمة إلا عن طريق نافذة واحدة من أصل أربع نوافذ, وذلك بسبب النقص في عدد موظفي الصيدلية, كما أن هناك نقص في بعض الأدوية وانعدام لبعضها كالأدوية المتعلقة بمرض السكري (Acetyl salyis 81 ml) و (Gliclazide 80ml), وعدم توفير الأدوية التي يتم الرفع بطلبها رغم مضي فترة تتجاوز ثلاثة أشهر على طلبها، وفي حال توفر بعضها فإنه يتم بكميات قليلة جداً لا تكفي لحاجة المرضى.
وأضاف المصدر بأن الهيئة طلبت من وزارة الصحة موافاتها بتوضيح عن المراحل التي قطعها مشروع تطوير العيادات الخارجية الذي اعتمدته الوزارة على ثلاث مراحل, وبدأ تنفيذ المرحلة الاولى في شهر ربيع الأول 1432هـ, ومدى اسهام ذلك في تقليص فترة انتظار المرضى.
وأنهى المصدر تصريحه بأن الهيئة طلبت من وزارة الصحة تصحيح وضع المستشفى فيما ذكر, وإفادة الهيئة وتزويدها بما لدى المدينة الطبية من حلول تجاه إيجاد مواقف لسيارات المراجعين على المدى القصير قبل اكتمال مشروع تطوير المدينة الطبية.