تسجيل الدخول
Loder




اختتام اللقاء السنوي الثالث لأندية نزاهة بالمؤسسات التعليمية بجامعة الجوف

28/05/1440

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير/فيصل بن نواف بن عبدالعزيز، أمير منطقة الجوف، وبحضور معالي رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد الدكتور/ خالد بن عبدالمحسن المحيسن، أختتم  ظهر اليوم الأحد 28/5/1440هـ، الموافق ‪  3/2/ 2019م، اللقاء السنوي الثالث لمنسوبي أندية نزاهة بالمؤسسات التعليمية، الذي نظمته جامعة الجوف بالتعاون مع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد(نزاهة)،وبمشاركة عدد من المختصين من الأكاديميين والطلاب أعضاء أندية نزاهة بالمؤسسات التعليمية.

وبدأ الحفل بتلاوة آيات من القرآن الكريم، وشاهد الحضور الفيلم المعد بهذه المناسبة،

وألقى معالي مدير جامعة الجوف الأستاذ الدكتور/ إسماعيل البشري، كلمة في بداية اللقاء رحب فيها بمعالي رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد الدكتور/ خالد بن عبدالمحسن المحيسن، وبالحضور ، وتحدث عن دور برامج أندية نزاهة من خلال الأنشطة اللاصفية والتعليم والمناهج لتنمية مكونات الهوية الوطنية وغرس حب الوطن والمحافظة عليه في حب أبنائه، وأضاف أن الفساد يشكل هاجسا وقلقا كبيرا للجميع وللمؤسسات التعليمية بشكل خاص، ولمواجهة هذا الفساد أصبح من الضرورة أن تضع أندية نزاهة، والتي تهتم بغرس قيم المواطنة من خلال أنشطتها المتنوعة جهود أكبر لمحاربة هذه الظاهرة.

وألقى معالي نائب رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد-لحماية النزاهة- الدكتور/ بندر بن أحمد أبا الخيل، كلمة الهيئة،  تقدم فيها بالشكر الجزيل لصاحب السمو الملكي الأمير/ فيصل بن نواف بن عبدالعزيز، أمير منطقة الجوف على رعايته لهذا الملتقى، ولمعالي رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد على حضوره ومشاركتنا هذا الملتقى، ولجامعة الجوف على تنظيم الملتقى و ولأعضاء أندية نزاهة في المؤسسات التعليمية.

واشار معاليه أن  هذا اللقاء يأتي لمناقشة العديد من المواضيعِ التي تهم الشباب، من خلال بحث دور أندية نزاهة الهام في تمكين الشباب بمستقبل واعد، وتسليحهم بالقيم التي تعزز النزاهة ومكافحة الفساد.​

ثم أضاف معاليه أن (رؤية المملكة 2030) جاءت لتعبر عن طموحاتنا جميعاً وتعكس مقدرات بلادنا، ولتحقيق ما نصبوا إليه جميعاً من مجتمع حيوي، واقتصاد مزدهر، ووطن طموح، وسوف يكون لكم أنتم الدور الأهم فيها لأنها رؤية شابة طموحة، لبلد يطمح أن يصل إلى مستقبل ليس للفساد وجود في ثقافة أبنائه.

وفي ختام كلمته أعلن أبا الخيل عن مسابقة نزاهة لمراحل التعليم العالي الثانية للمؤسسات التعليمية، وهي جائزة حرصت ‫نزاهة فيها على أن تأخذ جانب التجديد في مواضيعها، وتوظيف مخرجاتها في أنشطتها التوعوية، وذلك من خلال إنتاج مقاطع توعوية، تهدف إلى إحداث أثر توعوي يساهم في تعزيز قيم النزاهة لدى الطلاب.

وفي نهاية برنامج الحفل الخطابي كرم معالي رئيس الهيئة ، أندية نزاهة الأكثر نشاطاً خلال العام الدراسي 1439هـ، وفقاً لمتابعات الهيئة لأنشطة هذه الأندية وهي: نادي نزاهة بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، ونادي نزاهة بجامعة الملك عبدالعزيز، ونادي نزاهة بجامعة الجوف.

وناقش اللقاء من خلال عدة جلسات محاور تتعلق بموضوع حماية النزاهة ومكافحة الفساد في (رؤية المملكة 2030)، والرؤى المستقبلية لأنشطة أندية نزاهة، وأدار جلسات اللقاء سعادة مدير عام الإدارة العامة لتعزيز النزاهة بالهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، الأستاذ/ سعد بن عبدالعزيز الجنوبي، وسعادة الأستاذ / عبدالرحمن البشري، وتضمن اللقاء معرض مصاحب شارك فيه جميع أندية نزاهة بالجامعات والكليات العسكرية والأهلية بالمملكة.

ويأتي هذا اللقاء في إطار تنفيذ ما ورد في الاست​​​​راتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد من حث المؤسسات التعليمية على القيام بتنفيذ برامج توعوية تثقيفية، بصفة دورية عن حماية النزاهة ومكافحة الفساد، بالإضافة إلى تنظيم (نزاهة) المتضمن عقد المؤتمرات والندوات والدورات التدريبية حول الشفافية والنزاهة ومكافحة الفساد.​




خدمات عامة
الاشتراك بالقائمة البريدية
تطبيقات الجوال
logo logo

الحقوق محفوظة © الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد